gbv-mapping-logo
خريطة الـ GBV

تواصلوا معنا

14 شارع الجولف ، سرايات المعادي

info@Tadwein.org

01200055721

الوسم: العنف ضد المرأة

مصادرمصادرمصادرمصادرمصادر

بيان صحفي لإطلاق حملة وجعي حقيقي

بيان صحفي لإطلاق حملة وجعي حقيقي:
في حملة وجعي حقيقي يسلط  مركز تدوين من خلال قصص السيدات الضوء على التمييز الطبي الواقع على السيدات المصريات
والمعاناة التي عانين منها نتيجة تأخر التشخيص أو التشخيص الخاطئ نتيجة لكونهن “سيدات ” فقط.

بيان صحفي لإطلاق حملة (وجع مزمن)

بيان إطلاق حملة وجع مزمن:
وجع مزمن حملة يطلقها مركز تدوين لدراسات النوع الاجتماعي بالتزامن مع اليوم الوطني لمناهضة ختان الإناث ١٤ يونيو
ختان الإناث بحسب تعريف الأمم المتحدة هو “جميع الإجراءات التي تنطوي على الإزالة الجزئية أو الكلية للأعضاء التناسلية الخارجية للإناث أو إصابة أخرى للأعضاء التناسلية للإناث لأسباب ثقافية أو أسباب غير طبية أخرى.”وهو يعتبر جريمة في حق كل طفلة وكل سيدة .

بيانات صحفيةبيانات صحفيةبيانات صحفيةبيانات صحفيةبيانات صحفيةبيانات صحفية

بيان صحفي عن دراسة العنف الجنسي في مصر

تعتبر حوادث الاعتداء والتحرش الجنسي من الحوادث المنتشرة بشكل كبير في مصر، وقد ظلت هذه الحوادث لفترة طويلة دون عقاب. فبالرغم من وجود مواد تشريعية تجرم الاعتداء والتحرش الجنسي في مصر، إلا أنه وفقاً لنتائج العديد من الدراسات والمسوح السابقة لا تزال معدلات العنف الجنسي في مصر مرتفعة.

الحملاتالممارسات الضارة بالفتيات

حملة حلمها أهم

أطلق مركز تدوين لدراسات النوع الاجتماعي حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الفترة من 25 نوفمبر إلى 10 ديسمبر 2020 بعنوان  حلمها أهم

مصادر

بيان صحفي لإطلاق حملة الدعم أهم

بيان صحفي لإطلاق حملة الدعم أهم:
أطلق مركز تدوين لدراسات النوع الاجتماعي ومشروع الحب ثقافة اليوم حملة إلكترونية تهدف للتوعية بأهمية تقديم الدعم النفسي والمجتمعي والقانوني للنساء ضحايا الاعتداءات الجنسية، إيماناً بأهمية الدور الذي تلعبه وسائل التواصل الاجتماعي حالياً في نشر المعلومات والتأثير في الرأي العام، خاصة جمهور الشباب.

إنهاء العنف ضد الفتيات والمرأةالتشبيك

قانون موحد لمناهضة العنف ضد النساء

قامت ” قوة العمل من أجل قانون موحد لمناهضة العنف ضد النساء”، بعقد مؤتمرها اليوم الأحد الموافق 3ديسمبر، في إطار حملة 16 يوم العالمية الخاصة بمناهضة العنف ضد المرأة ،ويأتي ذلك في إطار استمرار تفشي ظاهرة العنف ضد النساء في مصر، بالرغم من تبني عدة سياسات وإجراءات لمناهضة العنف ضد النساء على مدار السنوات الماضية، اجتمع عدد من المنظمات النسوية ومنظمات المجتمع المدني المهتمة بقضية العنف ضد النساء وشكلت “قوة العمل من أجل قانون موحد لمناهضة العنف ضد النساء.

تكونت قوة العمل من 9 منظمات تعمل فى مجال حقوق المرأة : مؤسسة المرأة الجديدة، نظرة للدراسات النسوية، مؤسسة قضايا المرأة المصرية، مركز القاهرة للتنمية والقانون، مؤسسة المرأة والذاكرة, مركز النديم للعلاج والتأهيل النفسي لضحايا العنف، مركز وسائل الاتصال الملائمة من اجل التنمية ،مبادرة محاميات مصريات، مركز تدوين لدراسات النوع الاجتماعي وتهدف بالأساس إلى المطالبة من أجل تبني قانون موحد لوقف العنف ضد النساء.

حيث إن الإجراءات والتشريعات المصرية الحالية تبدو غير كافية لحماية النساء من العنف. فبدلا من وجود مواد متناثرة في قانون العقوبات تعرف العنف بشكل قاصر، نؤمن أن إقرار قانون موحد يجرم جميع أشكال العنف ضد النساء ويربط بين العنف في المجالين العام والخاص وبنص على إجراءات لحماية الناجيات هي أولى الخطوات على الطريق الصحيح

وأطلق المنظمات التسع اليوم بيانها التأسيسى لاطلاق مقترح مشروع القانون و أكدت على أنه ما دام العنف ضد النساء مستمرا، لا نستطيع أن ندعي بأننا نحقق تقدمًا حقيقيًا نحو المساواة والتنمية والسلام. وانه على الدول واجب حماية النساء من العنف، ومحاسبة المسئولين عنه،وتوفير العدالة والانتصاف للضحايا. ومازال القضاء على العنف ضد المرأة واحدًا من أخطر التحديات التي تواجهنا في عصرنا هذا.” تقرير الأمين العام للأمم المتحدة 2006

بيان صحفي عن إطلاق حملة مش باللمس

تعرب المنظمات الموقعة أدناه عن كامل تضامنها ومساندتها ودعمها للمواطنة المصرية منة جبران، بسبب ما تتعرض له من هجوم نتيجة تمسكها بحقها في مجال عام آمن وسعيها للنفاذ إلى حقوقها الإنسانية المشروعة في الحفاظ على مساحاتها الآمنة.

الممارسات الضارة بالفتياتالممارسات الضارة بالفتيات

بيان صحفي عن إطلاق حملة الختان ليس مكرمة

بيان صحفي لمؤتمر الختان ليس مكرمة:
على الرغم من الجهود الحكومية وغير الحكومية في مجال مكافحة تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية في مصر والمعروف (ختان الإناث)، إلا أن هذه الجريمة النكراء مازالت مستمرة، ووفقاً لمسح الجوانب الصحية ٢٠١٥، فإن ٩٢% من السيدات المصريات اللاتي سبق لهن الزواج من سن ١٥ إلي ٩٢ مختونات، وتطالعنا الأخبار والبيانات من الحين إلي الأخر بحالات وفيات أو مضاعفات تحدث للطفلات جراء إقدام أهلها علي تشويه أعضائها التناسلية، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل أصبح تطبيب ختان الإناث أمراً عادياً ومقبولاً ومنتشر بين الأطباء %٢٥ من وقائع جرائم ختان الإناث يقوم بها أطباء ، وعلاوة علي ذلك يخرج علينا بعضً من رجال الدين المنتمين إلي مؤسسة الأزهر الشريف ليدافعوا عن ختان الإناث ويحللن هذه الجريمة النكراء لغير ابتغاء مرضاه الله، ويتحدث حول كون هذه الجريمة هي (مكرمه للنساء).

المشروعات

مرايات لرصد و تحليل دراما رمضان

بدأ العمل بهذا المشروع في عام 2018 وإستمر لمدة عام واحد فقط. نُفذ هذا المشروع بالشراكة مع مركز هردو ومنصة ولها وجوه أخرى. سعى المشروع لرصد مظاهر العنف والتمييز والتنميط داخل الدراما الرمضانية خلال موسمي 2017 و 2018.

وتضمن المشروع تحليل مضمون لعدد 56 مسلسلاً تليفزيونياً، إلى جانب إجراء 7 مقابلات متعمقة مع مجموعة من صناع الدراما، وإجراء عدد 16 مجموعة نقاشية مع شباب وفتيات لمعرفة وجهات نظرهم في مظاهر العنف

إنهاء العنف ضد الفتيات والمرأةإنهاء العنف ضد الفتيات والمرأةإنهاء العنف ضد الفتيات والمرأةإنهاء العنف ضد الفتيات والمرأةإنهاء العنف ضد الفتيات والمرأةإنهاء العنف ضد الفتيات والمرأةبيانات صحفية

بيان صحفي عن إطلاق حملة الحكاية مانتهتش

بيان صحفي لإطلاق حملة الحكاية مانتهتش:
يعلن مركز تدوين  لدراسات النوع الاجتماعي بمصر عن إطلاقه حملة (# هجمات_ الأسيد # الحكاية_ مانتهتش) خلال الستة عشر يوماً الدولية المناهضة للعنف ضد المرأة خلال الفترة من ٢٥ نوفمبر وحتى ١٠ ديسمبر ٢٠١٧، لإلقاء الضوء على جريمة تشويه أجساد النساء بالمواد الحارقة أو الأسيد باعتبارها شكل من أشكال العنف ضد المرأة. حيث تعد هذه الجريمة من الجرائم المسكوت عنها، والتي لا تتوافر حولها أي إحصائيات رسمية، كما أنه لا توجد أي قوانين تجرمها. ومن الجدير بالذكر أن هذه الجريمة غير معرفة بقانون العقوبات المصري حتي الآن، ويتم إدراجها ضمن جرائم الضرب والتي تنظمها المواد من ٢٤٠ ، ٢٤١ ، ٢٤٢ من قانون العقوبات.